test فصول الكتاب test

10نصائح لإتباعها بين التابع والمتبوع | الخطوات الذكية

1- إذا كان وصيك أو تابعك من الجنس الآخر:

        فإن محافتظك علي اللباقة وعلي أخلاق المهنة وعلي السلوم الصحيح في منتهي الأهمية. إن الناس سوف يتكلمون، فلا تفسح لهم المجال.

2- دع العلاقة تتطور بصورة طبيعية وتلقائية.

3- كن مخلصاً في علاقاتك هذه:

        عندما يكون أحد الأشخاص تابعاً لك فأجعل دعمك له علنياً، وإذا كنت تابعاً فأطلب العون في علاقتك هذه.

4- أدرك السلبيات الكامنة في مثل هذه العلاقة:

        إن كل من طرفي هذه العلاقة يتوقع من الطرف الآخر أشياء قد لا يستطيع الطرف الآخر أن يلبيها. أبذل جهدك ولكن حافظ علي استقلاليتك.

5- أجعل توقعاتك واضحة للطرف الآخر:

        لا تتوقع من الطرف الآخر أن يقرأ أفكارك، بين طلباتك واحتياجاتك.

6- يجب أن تتبادلاً الآراء حول ما إذا كانت هذه العلاقة تلبي احتياجاتكما معاً:

        مهما كان الأمر صعباً أو مؤلما فأخبر الطرف الآخر كيف تشعر حيال هذه العلاقة ولماذا؟

7- إذا كنت أنت التابع فلا تشعر بالذنب لأنه لم يتم اختيار شخص آخر من زملائك:

        ليس هناك من سبب يدعوك لأن تشعر بالذنب ولكن لا تسيء استعمال مثل هذه العلاقة.

8- إذا كنت أنت المتبوع فلا تقم بالتحيز ضد أفراد فريقك الآخرين:

        حتي وإن كنت تفضل أحد موظفيك علي الآخرين فعليك معاملة الجميع بطريقة عادلة إذا أردت أن تحافظ علي روح الفريق.

9- إذا كنت أنت التابع اجتهد لكي تنجز:

        إذا كان رئيسك يمد لك يد العون فلا تقطعها.

10- وإذا كنت أنت المتبوع فلا تخاطر بدعم الشخص الذي لا يعمل:

        أدعم الأشخاص الأكفاء وليس الأشخاص الذين قد ترتاح لهم.


 

test مختارات من الكتاب test test